صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي يكرم البروفسور جويل هيوارد على كتابه قيادة محمد: إعادة بناء تاريخي

صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي يكرم البروفسور جويل هيوارد على كتابه قيادة محمد: إعادة بناء تاريخي

قدم صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، يوم الثلاثاء 2 نوفمبر 2021، للبروفيسور جويل هيوارد من أكاديمية ربدان جائزة أفضل كتاب دولي غير روائي في معرض الشارقة الدولي للكتاب 2021. فاز البروفيسور جويل بالجائزة المرموقة عن كتابه الأحدث، بعنوان “قيادة محمد: إعادة بناء تاريخي” وهو الكتاب الخامس عشر من إصداراته (Swansea: Claritas Books, 2021)”.

ووصف البروفيسور جويل الجائزة بأنها شرف عظيم، خاصة أنه حصل عليها على يد الشيخ الدكتور سلطان، الذي لطالما اعتبره البروفيسور جويل عالماً ومفكراً إسلامياً رائداً. قال إن تأليف الكتاب كان عملاً مملوءاً بالشغف واستمر عقداً من البحث. وتجري حالياً ترجمة الكتاب إلى اللغات العربية والتركية والبوسنية.

تصف منظمة Kirkus Reviews المستقلة البروفيسور جويل بأنه “بلا شك أحد أبرز المفكرين الإسلاميين في الأوساط الأكاديمية” وأشادت بكتابه الحائز على جائزة “إتقان كامل للاهوت الإسلامي واللغة العربية بالإضافة إلى ملاحظاته الختامية الغنية”. وأضاف كيركوس مراجعات أن الكتاب هو “تاريخ مكتسب للإسلام وقد نجح النبي محمد في تحقيق هدفه المتمثل في تزويد المديرين المعاصرين والمستقبليين برؤى قيّمة من حياته حول استراتيجيات القيادة الناجحة”.

تشمل أبرز الإنجازات المهنية للبروفيسور جويل عمله كرئيس لدراسات القوة الجوية في كينجز كوليدج لندن (المملكة المتحدة)، وعميد كلية القوات الجوية الملكية (المملكة المتحدة)، ومدير معهد الأمن الدولي والمدني في جامعة خليفة (الإمارات العربية المتحدة).

وهو مؤرخ متخصص في الفكر الاستراتيجي الغربي والإسلامي والتاريخ العسكري. في عام 2011، جرى انتخابه زميلًا في الجمعية الملكية للفنون وفي عام 2012 تم انتخابه زميلًا في الجمعية التاريخية الملكية. في عام 2016، حصل على لقب “أفضل أستاذ في العلوم الإنسانية والاجتماعية” في حفل توزيع جوائز القيادة التربوية في الشرق الأوسط لعام 2016.

تتضمن كتب البروفيسور جويل الستة عشر سيرة هوراشيو لورد نيلسون (التي ظهرت مؤخراً في طبعة عربية)، وتحليلاً لحملة ستالينجراد الجوية، ودراسة للقوات الجوية في عمليات مكافحة التمرد. ترجمت بعض أعماله الأكاديمية إلى اللغات العربية والبولندية والبرتغالية والإسبانية والصربية والألمانية والكورية والصينية. تشمل أحدث أعماله: الحرب في القرآن (2012)، القوة الجوية والبيئة: الآثار البيئية للحرب الجوية الحديثة، (2013)، الحرب خدعة: تحليل حديث مثير للجدل حول أخلاقيات الخداع العسكري. (2017)، الحصانة المدنية في الفكر الاستراتيجي الإسلامي التأسيسي: تحقيق تاريخي (2018)، المبادئ الإسلامية للحرب للقرن الحادي والعشرين (2020)، والآن قيادة محمد: إعادة بناء تاريخي (2021).