أكاديمية ربدان تكرم طلبتها المتفوقين من جميع التخصصات

أكاديمية ربدان تكرم طلبتها المتفوقين من جميع التخصصات

  • اللواء الشريفي: نحن فخورون بالإنجاز الأكاديمي الذي يحققه عاماً بعد عام طلبة أكاديمية ربدان

أبوظبي 17 أغسطس 2021

كرمت أكاديمية ربدان طلبتها المتميزين تقديراً لإنجازهم وتفوقهم، وجاء ذلك خلال حفل التكريم الذي أقامته الأكاديمية في نادي ضباط القوات المسلحة في أبوظبي، بحضور أصحاب السعادة من أعضاء مجلس الأمناء؛ اللواء مكتوم علي الشريفي، مدير عام شرطة أبوظبي، نائب رئيس مجلس الأمناء، واللواء سالم الشامسي، الوكيل المساعد للموارد والخدمات في وزارة الداخلية، وجيمس مورس، رئيس أكاديمية ربدان وعدد من أعضاء الهيئة الأكاديمية وأولياء الأمور، وتم تكريم أكثر من 65 من نخبة المتفوقين في كافة البرامج والتخصصات.


وعبّر سعادة اللواء مكتوم علي الشريفي، عن فخره بإنجازات المتفوقين في الأكاديمية قائلاً: “نحن فخورون بالإنجاز الأكاديمي الذي يحققه عاماً بعد عام طلبة أكاديمية ربدان، حتى يكونوا مؤهلين لتبووء مراكز قيادية في المستقبل، ونتقدم بالشكر لكل الشركاء الاستراتيجيين للأكاديمية، الذين يرسلون كوادرهم لتلقي أحدث العلوم التي تساهم في تطوير المنظومة الأمنية والشرطية لدولة الإمارات العربية المتحدة، وليكونوا كوادر مؤهلة بأعلى المستويات، للمساهمة في دعم توجه دولة الإمارات العربية المتحدة وتطلعات قيادتها إلى صدارة التنافسية العالمية خلال الخمسين عاماً القادمة”.

وبهذه المناسبة، قال سعادة جيمس مورس، رئيس أكاديمية ربدان: “تمكن طلبة أكاديمية ربدان من تحقيق نتائج باهرة، انعكست من خلال تنافسيتهم لتحقيق معدلات عالية في مختلف البرامج ودرجات البكالوريوس والماجستير، وهي ثمرة للجهود المشتركة التي قدمها أعضاء الهيئة الأكاديمية، وتفاعل الطلاب معها وتعاون أولياء الأمور في توفير بيئة الدراسة المناسبة لأبنائهم ليتمكنوا من مواصلة تعليمهم والحصول على أعلى المراتب والدرجات العلمية ليكونوا رافداً وطنياً مساهماً في تعزيز مسيرة التطوير والتنمية والنهضة الشاملة في دولة الإمارات العربية المتحدة”.

ومن جانبه أكد سعادة الدكتور فيصل العيان، نائب رئيس أكاديمية ربدان، أنّ الأكاديمية ومنذ تأسيسها، خطت خطوات متسارعة نحو التميز والتقدم؛ حيث كانت البداية بالحصول على الاعتماد الأكاديمي لجميع برامجها، ثم انطلقت نحو الحصول على الاعتمادات الدولية؛ إيماناً بضرورة وأهمية التعاون مع المؤسسات الإقليمية والدولية؛ ما يلعب دوراً مهماً في بناء شخصية الكوادر البشرية التي تتمتع بالتفكير الاستراتيجي والشخصية القيادية في كافة مجالات الدفاع والسلامة والطوارئ، وبما يحقق تطلعات القيادة الرشيدة؛ لذلك أصبحت الأكاديمية مؤسسة تعليمية ذات نظرة مستقبلية قادرة على تجاوز النماذج التعليمية التقليدية.

وجدير بالذكر أن أكاديمية ربدان ترفد المؤسسات الحكومية في أبوظبي بنخبة من أبناء الإمارات الأكفاء المتخصصين في مجالات السلامة والأمن والدفاع والتأهب لحالات الطوارئ وإدارة الأزمات، وتشكل مظلة أكاديمية يتعارف فيها الطلبة من جهات الابتعاث ليشكلوا شبكة عمل مهنية تمكنهم من العمل بروح الفريق الواحد في مستقبلهم المهني، حيث تتضمن جهات الابتعاث منتسبين إلى كل من وزارة الدفاع، ووزارة الداخلية، ووزارة الخارجية والتعاون الدولي، والقيادة العامة لشرطة أبوظبي، وغيرها من الجهات الحكومية.

وأوضح السيد عبيد علي الطنيجي ولي أمر الطالب المتميز محمد عبيد الطنيجي، أنّ دراسة ابنه في أكاديمية ربدان أكسبته الكثير من المهارات الحياتية على الصعيد الشخصي وسلحته بأحدث المعارف والعلوم العسكرية والأمنية على الصعيد المهني، مما يجعله مطمئناً إلى أن شبله أصبح يتمتع بمزايا تنافسية تمكنه من الحصول على فرصة عمل جيدة بعد التخرج، ليرد الجميل إلى الوطن، على ما وفره له من رعاية كريمة ودعم ومساندة، حتى أصبح شاباً مؤهلاً لتحمل مسؤوليته بين القادة الشباب.

وقالت الطالبة المتميزة ترف النعيمي: “نشكر إدارة أكاديمية ربدان على تقديرها لجهود الطلبة المتفوقين، وكل الجهود التي بذلها أعضاء الهيئة الأكاديمية والإدارية حتى نتمكن من إنجاز هذا التفوق الدراسي، والذي يجعلنا نشعر بالفخر لدراستنا في هذه الأكاديمية المتميزة ويشكل لنا حافزاً لتحقيق مستويات أعلى في السنوات القادمة”. وعبّر الطالب المتميز عبد الله الرميثي عن امتنانه فقال: “إنّ دراستنا في أكاديمية ربدان تساهمُ في إعدادِنا وبناءِ الشخصيةِ القياديةِ فينا، وتمنحنا أسلوبَ التفكيرِ الاستراتيجي، واكتسابِنا لأقوى المهاراتِ والمعارفِ، في مجالاتِ السلامةِ والأمنِ والدفاعِ والتأهّب لحالاتِ الطوارئ وإدارة الأزمات، لِنُساهم في تلبيةِ تطلعاتِ القيادةِ الرشيدة وحمايةِ مكتسباتِ الوطن”.