طلبة أكاديمية ربدان يطّلعون على مرافق مكتبة محمد بن راشد وخدماتها المختلفة

طلبة أكاديمية ربدان يطّلعون على مرافق مكتبة محمد بن راشد وخدماتها المختلفة

.

  • تهدف إلى إطلاع الطلبة على النهضة العلمية والثقافية في دولة الإمارات العربية المتحدة وتعزيز مهاراتهم الإبداعية والفكرية
  • تسلط الضوء على مجالات إستشراف المستقبل مثل التقنيات الناشئة والواقع الإفتراضي والذكاء الإصطناعي وهندسة الروبوتات

.

أبوظبي – 21 سبتمبر 2022: زار طلبة أكاديمية ربدان مكتبة محمد بن راشد في دبي، والتي تُمثّل صرحاً ثقافياً وعلمياً ومنارةً معرفيةً مهمة، بهدف إثراء الجوانب الفكرية والإبداعية والمعرفية لدى طلبة الأكاديمية في مختلف المجالات ذات الصلة بدراستهم ضمن قطاعات السلامة والأمن والدفاع والتأهب لحالات الطوارئ وإدارة الأزمات.

وشارك في الزيارة، التي تأتي بمبادرة من مكتب الشؤون الإستراتيجية وإدارة الأداء في أكاديمية ربدان، عدد من الطلبة من مختلف برامج الماجستير والبكالوريوس والدبلوم الذين أبدوا إهتماماً كبيراً في هذه المبادرة لإكتشاف الكنوز المعرفية في مكتبة محمد بن راشد والتي تحتضن بين جدرانها ما يزيد على مليون كتاب باللغات العربية والأجنبية المختلفة.

وتجوّل الطلبة في مرافق المكتبة التي تتكون من تسع مكتبات تخصصية تشمل المكتبة العامة، ومكتبة الإمارات، ومكتبة الشباب، ومكتبة الطفل، ومكتبة المجموعات الخاصة، ومكتبة الخرائط والأطالس، ومكتبة الفنون والإعلام، ومكتبة الأعمال، ومكتبة الدوريات.

وإطّلع الطلبة خلال الجولة على مجموعة واسعة من الكتب والدوريات والمنشورات السمعية والبصرية في إطار تفاعلي يجمع بين التعلّم والمتعة، مع تسليط الضوء على التقنيات الناشئة والواقع الإفتراضي والذكاء الإصطناعي وهندسة الروبوتات في مجالات إستشراف المستقبل المختلفة.

كما إستمع الطلبة إلى إيجاز عن دور المكتبة كمنصة معرفية للعقول الإبداعية في المنطقة والعالم وتأثيرها الإستراتيجي في الإستثمار في الإنسان وإحتضان المشاريع الفكرية والعلمية والإبداعية، إلى جانب إتاحة الوصول إلى مختلف مواردها الورقية والرقمية في إطار تكاملي ومتطور.

وتأتي هذه الزيارة في إطار الجولات التي تنظمها أكاديمية ربدان لطلبتها بهدف إطلاعهم على النهضة العلمية والثقافية في دولة الإمارات العربية المتحدة، وترسيخ المقومات الحضارية والثقافية والفكرية، إلى جانب تعزيز مهاراتهم وقدراتهم الإبداعية.

الجدير بالذكر أن مكتبة محمد بن راشد تضم أكثر من مليون ومئة ألف كتاباً ورقياً ورقمياً، وحوالي 35 ألف صحيفة ورقية وإلكترونية من مختلف أنحاء العالم، وحوالي 500 من المقتنيات النادرة، وما يزيد عن ستة ملايين رسالة علمية، وحوالي 73 ألف مقطوعة موسيقية، وأكثر من 5000 دورية ورقية وإلكترونية تاريخية.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *